Favorite films

  • Casablanca
  • Taxi Driver
  • La Dolce Vita
  • The Leopard

Recent activity

All
  • Le Doulos

    ★★★★½

  • Cloud Atlas

    ★★★

  • 3-Iron

    ★★★½

  • Children of Paradise

    ★★★★★

Recent reviews

More
  • Le Doulos

    Le Doulos

    ★★★★½

    يقدم ميلڤيل في فيلمه – كما سيعوّدنا لاحقاً – شخصياتٍ مفككةً ، غامضةً ، قليلة الكلام ، منقسمة ، وعديمة الولاءات ظاهرياً ، بالرغم من أن الصورة لا تبدو كذلك في عمقها ! يتناول ميلڤيل من خلال هذه الشخصيات الحدود (غير الحقيقية) لمفهوم الولاء في عالم الجريمة ، وكيف يمكن تسويقه لدى شخصٍ تخلى في الأساس عن المبادىء البديهية للشرف من خلال قيامه بإرتكاب جريمة ! يبدأ ميلڤيل هنا رحلته مع موضوعه المفضل عن الصداقة والخيانة والولاء والذي طبع سينماه…

  • Cloud Atlas

    Cloud Atlas

    تنجح عملية التوليف في تحقيق 160 دقيقة ممتعة إلى حدٍ ما ولا تخلو من تباطؤ وقصور. يفرض صناع الفيلم إيقاعاً موحّداً ينجح الى حدٍ ما في ربط القصص ببعضها بالرغم من اختلاف المخرجين واختلاف الأزمنة والأماكن قد يكون من الصعب معه تمييز أي قصةٍ أخرجها الأخوان واتشوفسكي وأيها أخرجها توم تيكڤر ! مع ذلك ، لم تخدم الترجمة البصرية قيمة ذلك التوليف بالرغم من جودة تصميم ثيمات بصرية مميزة لكل قصة تحمي المشاهد من التشويش عندما يفرط الفيلم في خلق…

Popular reviews

More
  • Her

    Her

    ★★★★½

    الجميل والمختلف في النص وأكثر ما أقدره فيه أن سامانثا تدرك عدم فهمها الكامل لتلك الجزئيات بالرغم من اهتمامها بذلك ! منذ أن قرأت حكاية الفيلم قبل بضعة أشهر وأنا أتخيل كيف ستتطور ما تعارف على تسميته بـ (عقدة ميتروبوليس) ضمن هذه القصة : الذكاء الاصطناعي الذي ينمو الى الدرجة التي يُنكر فيها اصطناعيته. سبايك جونز يذهب أبعد من جميع صور الذكاء الاصطناعي التي شاهدناها على شاشة السينما منذ (ميتروبوليس) وحتى (ذكاء إصطناعي) فلا يتوقف عند حدود الذكاء الإصطناعي الذي…

  • Close-Up

    Close-Up

    ★★★★★

    "كيارستمي في مسعاه ذاك لا يحكي قصة ، و لا يحكي قصةً عن حكاية قصة ، هو يحكي قصةً عن صناعة فيلمٍ يحكي قصة ، وهذا يجعل من ثلاث مستوياتٍ للسرد تتداخل وتتدافع كي تسرد علينا ما يجري (كيارستمي كقاص ، و سابزيان كقاص ، و كيارستمي كقاص ومشاهد معاً) ، المستوى الأول هو ما خطط له كيارستمي وهو يرسم الصورة العامة لحكايته التي لم يبتدعها أصلاً وما قام بإعادة تصويره لاحقاً ، المستوى الثاني هو ما يسرده سابزيان كواقعٍ…