Favorite films

  • Amadeus
  • Gone with the Wind
  • Judgment at Nuremberg
  • A Beautiful Mind

Recent activity

All
  • Last Night in Soho

    ★★½

  • The Power of the Dog

    ★★★★

  • Those Who Wish Me Dead

    ★★½

  • The Green Knight

    ★★★½

Recent reviews

More
  • Last Night in Soho

    Last Night in Soho

    ★★½


    5/10

    كنت من قبل من محبين مشاهدة أفلام الرعب لفترة كفيله بأن أعرف الاسلوب المستخدم في تلك الأفلام، وكرهتها جداً بسبب تكرار القصص والأفكار، هذا الفيلم أخذ اسلوب مختلف نوعاً ما وأضاف الحبكة ولكن بنفس الطريقة، أجده يفتقر للمنطق.

    التمثيل والإخراج والموسيقى تلك هي حسنات الفيلم حتى النهاية بعضها كان متوقع.

    كنت متحمس جداً للمشاهدة واستمر حماسي حتى في بداية الفيلم وصولاً للمنتصف، فكرت بأن النهاية ربما تكون قد أخذت قليلاً من نهايات بعض الأفلام مثل "Perfect Blue" أو كثير…

  • The Power of the Dog

    The Power of the Dog

    ★★★★


    8/10

    لا استغرب من فوز هذا الفيلم بجوائز، بدون مقارنة مع أي فيلم آخر، أرى بأن الفيلم يستحق الإشادة والفوز أيضاً. 
    نتفلكس أصبحت الآن تقدم لنا أعمال رائعة والآن تنافس كثير من الشركات المهمة، هذه السنة تحديداً قدمت أعمال مهمة. 

    الإخراج والكتابة جميلة، السيناريو جميل جداً الشخصيات جميعها أحببتها، تلك الحقبة مميزة بالنسبة لي، الديكور والأزياء وما إلى ذلك تفتنني تلك الأشياء. 

    الموسيقى من أفضل مايكون، والتمثيل أيضاً الجميع قدموا مستوى عالي جداً.

    النهاية كانت صادمة جداً وأحببتها بجنون لم…

Popular reviews

More
  • Limelight

    Limelight

    ★★★★½

    9/10

    شاهدت العظيم "تشارلي تشابلن" في هذا الفيلم أكثر من مره وسمعته أكثر من مره واستمتعت معه أكثر من مره، "تشارلي تشابلن" الممثل الصامت أولاً، المتألق الذي خرج من صمته وجهر بصوته وأسمعنا حزنه وفرحه وحبه وضحكه، سمعته وكأنه يقول إني أمثل حياتي القادمة بعد مامررت به من شهرة مدوية، قبل ذلك كنا نسمعه وهو يتحرك ونشاهد صمته وكأن الصوت نبصره.

    سمعته يعزف، "تشارلي تشابلن" الملحن، من خلال هذا الفيلم عرفت بأنني سمعت الكثير من ألحانه وكبرنا عليها، سمعناها كثيراً…

  • Mr. Nobody

    Mr. Nobody

    ★★★★★

    10/10

    مع كل مشهد كنت أتذكر بأن "الرياح تجري بما لا تشتهي السفن".

    أعجز عن اختصار مراجعة أكتبها لهذا الفيلم العجيب ، نيمو الطفل ، نيمو المراهق ، نيمو الشاب ونيمو العاجز الطاعن بالسن ، كلها "جاريد ليتو" قام بدور اثنتين من الشخصيات ، ولكن اتقان الفيلم بهذا الشكل جعلني أصدق بأنها كلها شخص واحد فقط قام بكل الأدوار .

    الفيلم عبارة عن عُقَد ، ومع تقدم الأحداث لاتعلم مالذي يحدث ، تستمتع بالمشاهد وتنتظر المشهد الذي سيفسر كل تلك…